Header Ads

نوع جديد من الحمم البركانية على المريخ


فيزياء ( كتب فيزياء ـ مراجع فيزياء ـ بحوث فيزياء ـ دروس فيزياء ـ محاضرات فيزياء ـ برامج فيزياء ـ فلاشات فيزياء ـ علوم وتكنولوجيا ـ مناهج فيزياء  )
نوع جديد من الحمم البركانية على المريخ

كشفت دراسة أميركية عن وجود نوع جديد من الحمم البركانية على سطح المريخ، وذكر موقع "ساينس ديلي" الأميركي أنّ الطالب في جامعة أريزونا أندرو راين راجع صورا عالية الدقة اتخذت للحمم البركانية على المريخ، واكتشف فيها أشكالاً حلزونية تشبه الحلزون أو القشرة الخارجية لحيوان النوتيلوس البحري، وجدت من قبل في بعض المواقع على الأرض، ولكن لم يعثر على مثيل لها على المريخ، وأضاف أنّ هذه النتيجة الجديدة جاءت نتيجة دراسة أجراها راين بشأن إمكانية التفاعل بين الحمم البركانية وتدفقات المياه في منطقة "إليزيوم" البركانية في المريخ.

وقال راين "لقد كنت مهتماً في قنوات التدفق في المريخ، وأثارت اهتمامي بشكلٍ خاص قناتَي "أتاباسكا فالس" و"سيربيروس بالوس" اللتين تشكلان جزءاً من منطقة "إليزيوم"، لدى "أتاباسكا فالس" تاريخ مهم جداً، وثمة تركيبة مثيرة للاهتمام تمزج بين سمات الأنهار والبراكين"، وأشار الموقع إلى أنّ ثمة ألواح أو صفائح كبيرة تشبه الكتل الجليدية في المحيط المتجمد الشمالي على الأرض ،وأنّ العلماء كانوا يعتقدون أنّ مياه مثلجة تقع تحت الصفائح في منطقة "إليزيوم"، وأضاف إلى أنّ تقييم صحة الادعاءات بأنّ الجليد موجود اليوم تحت صفائح الحمم البركانية هو ما دفع راين إلى دراسة المنطقة، وقال راين "كان هدفي الأولي هو أن أجسد درجات الحرارة الليلية للصفائح من خلال الأشعة ما تحت الحمراء. ثم أصبحت مفتوناً بالأرض الواقعة بين الصفائح وبالأشكال المضلعة المتمركزة في الوسط التي عثر عليها هناك. وهذا ما دفعني إلى التعمق في النظر بكل صورة متوافرة لي عن المنطقة"، وأضاف راين "تفحصت نحو 100 صورة لهذه المنطقة " التقطت بكاميرا اختبارات علمية عالية الدقة "عندما لاحظت أولاً وجود أشكال حلزونية محيّرة في صورة بالقرب من الهامش الجنوبي لـ "سيربيروس بالوس". كدت أمرّ مرور الكرام على هذه الصورة المميزة، واعتقدت أنها لن تكون نافعة لي، كونها بعيدة جداً عن المنطقة الرئيسية في الدراسة التي تقع شمالاً".

وأضاف "يمكن رؤية اللفائف في الصور العالية الدقة فقط عندما تقرب النظر إليها بالعدسة. فهي تميل إلى الامتزاج بباقي الأرض ذات اللون الرمادي الفاتح، إلى أن تقوم بزيادة نسبة التباين قليلاً"، وأشار الموقع إلى أنه يمكن العثور على لفائف الحمم البركانية على الأرض في جزيرة هاواي الكبرى، على سطح "روبي باهويهوي" الذي تتدفق منه الحمم البركانية، بالإضافة إلى وجودها تحت سطح البحر قرب أخدود غالاباغوس على سطح المحيط الهادئ.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.