Header Ads

نجاح مصادم الهدرون الكبيرمن توليد نموذجا مصغرا للانفجار العظيم

نجاح مصادم الهدرون الكبيرمن توليد نموذجا مصغرا للانفجار العظيم
مصادم الهيدرون

تمكن مصادم الهدرون الكبير ( LHC ) من توليد نموذج مصغر للانفجار العظيم الذي يُعتقد أنه تمخض عن الكون، ووكان ذلك عبر تصادم أيونات الحديد بدل البروتونات. حيث العلماء، الذين يشتغلون على الآلة الضخمة الواقعة على الحدود بين دولتي فرنسا وسويسرا، من استكمال الظروف الملائمة لإجراء هذه التجربة.
وقد نجمت عن هذه التجربة حرارة أكثر ارتفاعا بمليون مرة من حرارة قلب الشمس. وقال الدكتور ديفيد إيفانز، من جامعة بيرمنجهام والعضو في الفريق المشرف على تجربة تصادم الأيونات «أليس»: «إن العملية جرت في بيئة آمنة وتحت السيطرة، وقد تمخضت عن قذيفات مادون الذرية في غاية الحرارة والكثافة وناهزت درجة حرارتها 10 تريليونات درجة». ومن شأن هذه الحرارة أن تذيب حتى البروتونات والنيوترونات التي تشكل نواة الذرة حتى ينجم عن ذلك حساء من الكواركات والجلوون يعتقد أنها الجبلة الأولى التي تمخض عنها الانفجار العظيم قبل 13,7 مليار سنة. وسينكب علماء (LHC) خلال الأسابيع الأربعة المقبلة على تحليل المعلومات الناجمة عن اصطدام الأيونات. ويأمل العلماء أن يطلعوا على بعض أسرار المادة التي تمخض عنها الكون بعد جزء من مليون جزء من الثانية من الانفجار العظيم. 




سجل إعجاب وشارك زملاءك لتصلكم مواضيعنا القادمة 
يمكنكم الإنضمام إلى الموقع من قائمة المتابعون في اليسار

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.