1234729512521617293434334345125216729

ما هوالفرق بين الكتلة والوزن ؟

الفرق بين الكتلة والوزن

الكتلة :
الكتلة او كتلة الجسم هي مقدار ما يحتويه الجسم من مادة و هي مقدار ثابت لا يتغير مهما كان موقع الجسم ، فكتلة جسم في القطب الشمال للارض هي نفس كتلتة عند خط الاستواء و هي نفسها على سطح القمر او المريخ او اي موقع اخر خارج او داخل المجموعة الشمسية.

الوزن :
اما الوزن فيمكن تعريفة على : انه قوة جذب الارض للجسم و هو يعتمد على عاملين هما كتلة الجسم و قوة جذب الارض للجسم .
قوة جذب الأرض للجسم = وزن الجسم = كتلة الجسم × عجلة الجاذبية الأرضية
( ق = و = ك × د )

يمكن حساب وزن اي جسم من خلال تطبيق قانون نيوتن الثاني الذي ينص على ان الوزن يساوي حاصل ضرب كتلة الجسم في التعجيل الارضي .

الوزن من الكميات المتغيرة بتغير الموقع أي أنه كمية متجهة وإتجاهه هو إتجاه عجلة الجاذبية الأرضية ( على العكس من الكتلة التي تكون ثابتة لا تتغير بتغير الموقع بمعنى آخر : الكتلة كمية قياسية لا نحتاح إلى معرفة إتجاهها ) و يعتمد هذا التغير في الوزن على عامل واحد فقط هو عجلة الجاذبية الأرضية التي يتأثر بها الجسم .

من كل ذلك نستطيع ان نقول بان الوزن على سطح الارض يختلف عن وزن نفس الجسم على سطح القمر و السبب في ذلك كما بينت سابقا بان الوزن يتغير بتغير موقعه بسبب تغير مقدار قوة الجاذبية.

فوزن الجسم على سطح الارض اكبر من وزنه على سطح القمر بسبب كون ان تعجيل الجاذبية للارض اكبر من تعجيل الجاذبية للقمر و يعود سبب هذا الاختلاف في الجاذبية لكبر كتلة الارض و صغر كتلة القمر.

وحدة قياس الكتلة هي الكيلو جرام ( كجم ) 
بينما وحدة قياس الوزن هي نيوتن = كجم × م/ث^2

الخلاصة :كتلة الجسم مقدار ثابت و لا تتغير بتغير موقعه

الوزن مقدار متغير يعتمد على قوة الجذب التي تؤثر عليه

يحسب الوزن من خلال تطبيق قانون نيوتن الثاني الذي ينص على ان الوزن يساوي حاصل ضرب كتلة الجسم في التعجيل الجاذبية .

اي أن : الوزن = الكتلة × عجلة الجاذبية الأرضية
             و = ك × د
لحساب وزن جسم على سطح الارض نقوم بضرب كتلة الجسم مع تعجيل جاذبية الارض

لحساب وزن جسم على سطح القمر نقوم بضرب كتلة الجسم مع تعجيل جاذبية القمر

لحساب وزن جسم على سطح المريخ نقوم بضرب كتلة الجسم مع تعجيل جاذبية المريخ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شارك زملاءك من الزر أدناه لتصلكم مواضيعنا القادمة إن شاء الله تعالى 
  1. التدوينة التالية
  2. التدوينة السابقة
    blogger
    facebook
جارى التحميل ...

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

النشرة البريدية