Header Ads

سرعة انتشار الصوت في الاوساط المختلفة

سرعة انتشار الصوت في الهواء والغاز والسائل والصلب
إن سرعة الصوت تختلفة بإختلاف المواد الناقل للصوت ، حيث أن سرعة الصوت تختلف في الأجسام الصلبة والسائلة والغازية مثل الهواء ، ومن المعلوم بأن سرعة الصوت تكون أكبر في الأجسام الصلبة منها في السائلة ، وفي السائلة تكون أكبر منها في الغازية 
إن سرعة انتقال الصوت تعتمد على خصائص المواد التي تنتقل خلالها الموجات الصوتية 
ومن تلك الخصائص 
1ـ مرونة الوسط الناقل لموجات الصوت
وجد من خلال الدراسة العلمية أنه إذا تعرضت مجموعة من الجسيمات للإزاحة عن موضع اتزانها ، فإن ذلك يؤدي إلى نشوء قوى تعيد هذه الجسيمات إلى وضعها الأصلي ، وأن الوسط المادي ذو المرونة الكبيرة ( الأجسام الصلبة ) تستعيد جسمياته مواضع اتزانها بسرعة أكبر . 
أي أن سرعة انتشار الموجات الصوتية في هذا الوسط تكون أكبر.
2ـ كثافة الوسط الناقل للصوت : 
إن زيادة كثافة مادة الوسط مثل زيادة رطوبة الجو ، تجعل جزيئات ذلك الوسط تتزاحم ، وتستغرق وقتاً أطول لنقل حركة الاضطراب من جزء لآخر في الوسط ، وبالتالي تقل سرعة انتشار موجات الصوت في هذا الوسط . حيث أن سرعة الصوت تتناسب عكسياً مع الجذر التربيعي للكثافة عند ثبوت الضغط ، وقد وجد أن سرعة انتشار الموجات الطولية في وسط مادي ـ كما عبر عنها نيوتن ـ هي : 
3ـ درجة الحرارىة :
إن سرعة الصوت تتغير بتغير درجة الحرارة ، إن سرعة الصوت في أي غاز تتناسب طرديا مع الجذر التربيعي لدرجة حرارة الوسط  ,ومقدار الزيادة في سرعة الصوت عندما تزداد درجة الحرارة درجه سليزيه واحده =(0.61 m\sec).
4ـ اتجاه الرياح وسرعتها : 
لقد ثبت بالتجربة ومن واقع الحياة العملية أن الموجات الصوتية تكون سرعتها أكبر إذا انتقلت باتجاه الرياح بينما تقل سرعتها عندما تنتقل بعكس اتجاه الرياح ، أما إذا كانت اتجاه الريح عمودي على اتجاه تقدم الصوت فلا يكون للريح تأثير على سرعة الصوت .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الموضوع السابق ..... الموضوع التالي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.